مرحباً يا أصدقائي. أنا جاركم المريخ، الكوكب الرابع. أقع بين كرتكم الأرضية وبين كوكب المشتري. وأنا أصغر من الأرض بقليل، ولكنني أصغر بكثير من كوكب المشتري.


تعالوا وزوروني، فجوي لا بأس به. صحيح أنني بارد في الليل وحرارتي تصل الى 120 درجة تحت الصفر!! لكنني في النهار معتدل وتكون حرارتي بحدود 25 درجة مئوية، أي أن النهار عندي كالربيع عندكم.


هيا استقلوا أول مركبة فضائية وانطلقوا نحوي. ليس من الصعب تمييزي بين الكواكب، فأنا جاركم مباشرة ولوني أحمر. وأول ما ستلاحظونه عندما تقتربون مني هو أنني مخطط بوديان وأخاديد عميقة وطويلة تجعل وجهي ملوناً ببقع فاتحة وغامقة.


بعد وصولكم حاولوا أن تخرجوا من المركبة في النهار فقط حتى لا تتجمدوا ليلاً. ولا تنسوا كذلك أن تأخذوا معكم زجاجة الأوكسجين، حيث أن جوي مكون بشكل أساسي من مادة تدعى ثاني أوكسيد الكربون، وهي نفس المادة التي تطرحها رئتيكم في الزفير. وليس في غلافي الجوي أوكسجين كاف للتنفس.


قد تستغربون قليلاً من سمائي ذات اللون الوردي، ولكنها جميلة كسمائكم الزرقاء. فكوكب الأرض هو كوكب أزرق وسماؤه زرقاء، أما أنا فكوكب بسطح أحمر وسماء وردية. والسبب هو أنني أحتوي على نسبة كبيرة من مادة لونها أحمر تدعى بأوكسيد الحديد، وهو نفسه الصدأ الأحمر الذي تشاهدونه على قطع الحديد القديمة على الأرض.

 

وإذا نظرتم إلى القطبين الشمالي والجنوبي عندي فسوف تشاهدون أن هذه المناطق بيضاء اللون، أي أنها تشابه المناطق القطبية على الأرض. وتحتوي هذه المناطق على الجليد، ولكن هذا الجليد ليس من الماء ولكن من ثاني أوكسيد الكربون.


تجولوا على سطحي الصحراوي المليء بالحفر وآثار النيازك. وإياكم أن تنسوا زيارة الجبل أوليمبوس، فهو أكبر جبل بركاني في المجموعة الشمسية، وهو أعلى من قمة إيفريست في جبال هيمالايا التي تفتخرون بها بثلاث مرات. ولكنكم لن تجدوا عندي نباتات أو حيوانات، وليس عندي بحيرات أو أنهار، فليست الظروف مناسبة هنا للحياة.


ثم عودوا في الليل الى المركبة، وتمتعوا بليلة جميلة يضيئها فوبوس وديموس. فبينما للأرض تابع واحد هو القمر، لدي أنا تابعان يدعيان فوبوس وديموس، ولكنهما لا يشبهان الكرة كقمركم، بل شكلهما أقرب لحبات البطاطا.


ولكن إذا وجدتم صعوبة بزيارتي ولم تجدوا مركبة فضائية متجهة نحوي فيمكنكم أن تشاهدونني من الأرض بمساعدة أصدقائكم الفلكيين الكبار. فأنا أظهر في السماء كنجم ساطع جميل أحمر اللون، وإذا نظرتم إلي بواسطة تلسكوب قوي فإنكم ستشاهدونني كدائرة حمراء صغيرة.


لقد سررت جداً بالتحدث إليكم. بانتظار زيارتكم بفارغ الصبر. ولا تنسوني: فأنا الكوكب الأحمر..

 

رغم أن كوكب المريخ أصغر من الأرض إلا أنه أكثر كواكب المجموعة الشمسية شبهاً بالأرض فهو يمتلك قبعتين قطبيتين وتحدث عليه الفصول الأربعة مثل الأرض ويدور حول نفسه خلال 24 ساعة تقريباً

 

 

إن الثلج يتساقط على المريخ كما يتساقط على الأرض ولكنه ليس الماء المتجمد وإنما ثاني أوكسيد الكربون المتجمد ويذوب هذا الثلج في فترات الصيف تماماً كما يحدث على الأرض

 

 

إن اسم المريخ باللغة الإنكليزية هو Mars وهو اسم إله الحرب عند الإغريق لأن المريخ كان يبدو في السماء كنجم أحمر اللون لونه مثل لون الدم

 

 

يمتلك المريخ حوله غلافاً جوياً رقيقاً قد يحتوي على بعض السحب الخفيفة ولذلك فإن الواقف على كوكب المريخ سيشاهد منظراً يشبه المنظر الذي يشاهده من الأرض

 

 

حتى الآن لم يثبت بشكل أكيد وجود حياة على المريخ في الماضي أو الحاضر ولكن المركبات الحديثة التي حطت على الكوكب قد تمكنت من العثور على كميات ضئيلة من الماء على المريخ

 

 

إن المريخ مثل عطارد والزهرة والأرض يعتبر من الكواكب الصخرية الصغيرة وليس من الكواكب الغازية العملاقة

 

 

 

 

عودة إلى الصفحة الرئيسية