Arbab Ibrahim Arbab

حائز على شهادة الدكتوراه في علم الكونيات من جامعة الخرطوم، مؤسس مشارك في دورية African Physical Review في إيطاليا، يعمل حالياً على صياغة معالجة لتوحيد القوى الكهرومغناطيسية مع الجاذبية والموائع، وهذه الدراسة تحت النشر حالياً. يعمل حالياً في وظيفة أستاذ مشارك بجامعة الخرطوم ويعمل أيضاً كبروفسور (تحت الإجازة) بجامعة أمدرمان الأهلية بالسودان.

ولد أرباب في 1 كانون الثاني 1967 في أمدرمان في السودان. أحب الرياضيات منذ أن كان طالباً في المدرسة الأولية، وعندما كبر أحب الفيزياء أيضاً، ولذلك تخصص في علم الفيزياء في جامعة الخرطوم وتخرج منها سنة 1989 بتقدير ممتاز. حصل سنة 1992 على دبلوم المركز العالمي للفيزياء النظرية (أول دفعة) في مجال فيزياء الطاقات العالية والكونيات. وفي عام 1997 حصل على الدكتوراه في علم الكونيات (cosmology) من جامعة الخرطوم. بعدها تابع دراسته ليحصل على دراسة ما بعد الدكتوراه من جامعة الزولولاند بجنوب أفريقيا سنة 1997.
عمل بعد تخرجه من الجامعة سنة 1993 في جامعة الخرطوم وبقي هنالك حتى عام 2000. بعدها عمل لمدة عامين في جامعة أمدرمان الأهلية. كما شغل منصب عميد لكلية كمبوني لدراسات الحاسب الآلي لعامي 2001-2002. وفي سنة 2002 التحق بكلية المعلمين في الرياض وعمل فيها حتى 2005، وعاد بعدها للعمل مرة ثانية في جامعة الخرطوم والجامعة الأهلية بأمدرمان. ولا يزال يعمل هنالك حتى الوقت الحاضر. أشرف على ثلاثة بحوث دكتوراه وماجستير وعدد من مشاريع التخرج لطلاب الفيزياء في السودان. وهو مشرف على موقع السنة الدولية لعلم الفلك 2009 في السودان.

 

حصل أرباب على جائزة جامعة الخرطوم في الفيزياء سنة 1989 وجائزة العلميين الشباب من أكاديمية العالم الثالث للعلوم بإيطاليا سنة 2003. وهو عضو في العديد من الجمعيات العلمية منها:

- الجمعية السودانية الفيزيائية.

- معهد الفيزياء ببريطانيا (MInstPhys, CPhys).

- الجمعية الملكية البريطانية (FRAS).

- المركز العالمي للفيزياء النظرية بإيطاليا (ICTP).

 

كما أنه عضو هيئة تحرير لدوريتين هما الدورية الأفريقية للفيزياء الرياضية (African Journal of Mathematical Physics) التي تصدر في المغرب، والدورية الإلكترونية للفيزياء النظرية (Electronic Journal of Theoretical Physics) التي تصدر في الإمارات العربية المتحدة. وهو كذلك محكم في الدوريات التالية:

- دورية النسبية العامة والجاذبية (General Relativity and Gravitation) في الولايات المتحدة الأمريكية.

- علم الفضاء والفيزياء الفلكية (Astrophysics and Space Science) في هولندا.

- الدورية الدولية للفيزياء النظرية (International Journal of Theoretical Physics) في الولايات المتحدة.

- الدورية الإلكترونية للفيزياء النظرية (Electronic Journal of Theoretical Physics) في الإمارات العربية المتحدة.

 

يقضي أرباب معظم وقته في الاطلاع وكتابة البحوث في مجال الفيزياء النظرية والفلكية، وقد أصبح هاجسه خلال السنوات الأخيرة التأمل والتبصر في الظواهر الكونية ودقتها وتجانس المختلف منها والمتفق، فأصبحت كل الأشياء لديه متشابهة وإن كانت تبدو غير ذلك.
كتب عدة أبحاث خاصة بدوران الأرض والشمس والقمر حيث حصل على علاقات تربط بين طول اليوم والشهور والمسافات والعزوم والطاقات والقدرة وربط هذه المنظومات مع الزمن، ومنها يمكن معرفة طول اليوم في أي زمن مضى بدقة متناهية. فعلى سبيل المثال وجد أن كل الكواكب تتسارع بازدياد مضطرد نحو الشمس بمعدلات مختلفة، فتقترب الأرض من الشمس بمعدل نحو 20 متراً في العام. وعلى صعيد آخر فله عشرات النماذج الكونية المنشورة في الدوريات العالمية التي تعالج المشاكل التي تعاني منها النماذج المعروفة حالياً.
وقد أوضحت أحدث الدراسات التي قدمها أن سبب ترنح مدارات الكواكب هو وجود مجال مغناطيسي جاذب مثل المجال المغناطيسي الناجم عن حركة الشحنات في المجال الكهربي وليس بسبب تعرج الفضاء كما أوضح آينشتاين في نظرية النسبية العامة.
وقد كتب أرباب بعض المقالات الكونية في المجلات والصحف اليومية. ولديه ستة كتب منهجية منشورة، ثلاثة منها في دار النشر الدولي بالرياض، وكتاب في مطبعة الخندق بالسودان (هذا الكتاب موجود حالياً بمكتبة المركز العالمي للفيزياء النظرية بإيطاليا)، ومرجعان دراسيان لجامعة السودان المفتوحة، بالإضافة إلى فصل في مرجع عالمي منشور من Nova Science Publishers الصادرة في الولايات المتحدة الأمريكية. ولديه الآن ستة كتب جاهزة للنشر.
بالإضافة إلى ذلك فقد أشرف أرباب على ثلاثة بحوث دكتوراه وماجستير وعدد من مشاريع التخرج لطلاب الفيزياء بالسودان، كما حضر وشارك في تقديم الأوراق العلمية في العديد من المؤتمرات وورش العمل في كل من إيطاليا، روسيا، فرنسا، تركيا، اليابان، الولايات المتحدة الأمريكية، ومصر.

 

من هواياته مشاهدة كرة القدم والمشي والتأمل في الكون والسفر والترحال والكتابة والتجديد وبعث الروح في الشباب. ويتحدث أرباب عدة لغات هي الروسية والإيطالية والفرنسية والإنجليزية. وهو متزوج ولديه ثلاثة أولاد وابنة واحدة.
يعاني أرباب من صعوبة في إيجاد قبول عالمي لأبحاثه بسبب الوضع الجغرافي والتاريخي لدول العالم الثالث، ويتمنى أن يجد فرصة للتعاون بين العلماء في الوطن العربي وأفريقيا لنقل الأبحاث إلى آفاق أرحب وأكبر، ويقول أن من مشاكله العزلة حيث لا يوجد عدد كبير من الباحثين في مجال علوم الفلك والفضاء في السودان.

 

 

عودة إلى أعلى الصفحة